التعليم / الثقافة 

أولويتنا التعليم  

نحن كوقف الديانة التركي، ندرك أن الجيل المتعلم الجاد الواضع نصب عينيه مبدأ الحكمة والمصمم والمؤهل هو الذي سينقل حضارتنا إلى العالم وسيطورها.

وإدراكًا منا أن الاستثمار في التعليم هو استثمار في المستقبل، فإننا نهتم بالفعاليات في مجال التعليم؛ ففي هذا الإطار نعمل على تنشئة أجيال وعت تراثنا الحضاري، مهتمة بأمور الأمة،
واثقة بأنفسها، وخبراء في مجالاتها، وقلوبها مليئة

بالحب للدين وللناس والوطن والأمة.الهدف من خدماتنا الثقافية والتعليمية، هو إنشاء مجتمعات فاضلة يكون فيها الإنسان المخلوق “في أحسن تقويم” آمنا في دينه وروحه وماله ونسله
وعقله.

في نطاق أنشطتنا التعليمية، يتم افتتاح سكن لطلاب التعليم العالي، وبيوت الطلاب، ورياض الأطفال، والمدارس الخاصة والجامعة؛ ومن خلال المدارس الدولية للأئمة والخطباء
الثانوية والطلاب الدوليين وبرامج كلية الشريعة الدولي

والمؤسسات التعليمية الدولية خارج تركيا، نبني جسور المحبة بين الدول من خلال توفير فرص التعليم للطلاب من 111 دولة مختلفة في العالم.

من رياض الأطفال وحتى الثانوية، ومن الجامعة وحتى الدكتوراه… 

نقوم ضمن إطار فعالياتنا التعليمية والثقافية في الداخل والخارج بتقديم فرص التعليم لـ 32000 طالب من خلال مدارسنا وجامعاتنا وبرنامج منحنا.

وقفنا الذي يولي أهمية للتعليم منذ تأسيسه يقدم التعليم في مدارس 29 مايو بورنوفا في إزمير ومدارس 29 مايو أتيمسغوت في أنقرة للطلاب لمستوى الابتدائي والمتوسط والثانوي، كما يقوم بتقديم التعليم على مستوى رياض

الأطفال في مدارس 29 مايو في بايراكلي في إزمير ومدارس 29 مايو في أتيمسغوت في أنقرة.

وبالنسبة للمستوى الجامعي والدراسات العليا والدكتوراه فقد قمنا بتأسيس جامعة 29 مايس بكادرها الأكاديمي القوي في اسطنبول ملتقى الحضارات.

والإمكانيات المتاحة للطلاب ضمن برامجنا التعليمية تقدم كاملة. حيث يتم تغطية نفقات المنح والمبيت والمواصلات والكتب والقرطاسية والصحة، إضافة إلى برامج لتطويرهم مثل
دورات اللغة والدورات المهنية والورشات الفنية والرحلات

الثقافية ورحلات التخييم.

الدعم التعليمي والمنح 

بدأ وقف الديانة التركي منذ تأسيسه بفعالياته في مجال التعليم والثقافة، كما قام بتخصيص منح دراسية لمستوى التعليم المتوسط والعالي وإنشاء الباحثين والطلاب الدوليين.

يتم تنفيذ مشاريع المنح في وقفنا بالتعاون بين العديد من المؤسسات والمنظمات وخاصة رئاسة الشؤون الدينية ووزارة التربية والتعليم.

ولقد قام وقفنا منذ تأسيسه بتقديم المنح للطلاب الحاصلين على درجة جيدة في مسابقات القرآن، ولأطفال العائلات المتضررة من الكوارث، ولأقرباء الجرحى، وللطلاب الذين يقيمون
في سكن طلابنا. ففي هذا الإطار قدم وقفنا منحة

ومساعدة تعليمية لما يزيد عن 300.000 ألف طالب حتى يومنا هذا. ولقد زاد وقفنا بشكل منتظم منح التعليم اعتبارا من عام 2011 بالنظر إلى الدعم الذي يقدمه شعبنا. وفي هذا
الصدد قمنا بتنفيذ برامج الثانويات الشرعية، ومنحة حفظ

القرآن الكريم، والثانويات الشرعية الدولية، ومنحة الطلاب المحليين، ومنحة الشريعة الأكاديمية، وأكاديمية الدعم الخاص، ومنحة الدراسات العليا الشرعية.

ويقوم وقفنا حاليا في نطاق برامج التعليم بتقديم المنح الدراسية للطلاب الذين يحملون الشروط المناسبة في جميع المستويات من الثانوي والجامعي إلى الدراسات العليا والدكتوراه.

فعاليات التعليم داخل تركيا 

يواصل وقفنا أنشطته التعليمية من أجل إعداد شبابنا للمستقبل بشكل أفضل. وفي هذا الإطار نعمل على توفير تعليم صحيح لشبابنا على جميع مستويات التعليم 

من رياض الأطفال إلى المدارس الابتدائية ومن مستوى الثانوي إلى المرحلة الجامعية إلى الدكتوراه.  

مساكن طلاب التعليم العالي

نفتتح مساكن طلاب مناسبة تعوض حنان الأسرة، حيث يمكنكم أن تعهدوا أولادكم بكل أمانكما نستمر في زيادة عدد المساكن وجودتها لتأمين مكان مناسب لإتمام شبابنا التعليم العالي، وإرشادهم

 في إنشاء حياتهم العلمية والعقائدية والفنيةيمتلك وقفنا 48 سكنا في 29 ولاية وبلدياتويهدف إلى إنشاء بناء مساكن جديدة في 81 ولايةوغايتنا هي إنشاء مبيت للذكور وآخر للإناث في كل ولاية 

لأطفالنا الذين يعتبرون تأمينا لمستقبلنا 

www.tdvyurt.com.tr 

 

بيوت الطلاب

من أجل رفع مستوى طلابنا، نفتتح مساكن طلاب في الولايات التي لا يوجد بها مساكن تحت مراقبة فروعنا في تلك الولايات وبإشراف موظفينا ضمن شروط صحية وآمنة حديثة 

ونقوم بدعم التطور المادي والمعنوي لطلابنا من خلال الأنشطة والفعالياتوالمجموع العام لطلابنا 1.587 طالب في 33 ولاية وبلدية.  

برنامج تحفيظ القرآن الكريم

نقدم المنحة للطلاب الذين يقومون بحفظ القرآن الكريم في مدارس الإمام والخطيب المخصصة لإنشاء حفاظ معدين بقصد زيادة عدد الموظفين الحفاظ في رئاسة الشؤون الدينية والهيئات التابعة لها، ويكونوا مثالا للجميع بأخلاقهم وسلوكهم.  

التعاون مع وزراة التربية والتعليم

ضمن إطار التعاون مع وزارة التربية والتعليم، قمنا بتخصيص 64 بناء تعود ملكيته لوقفنا إلى وزارة التربية بغرض استخدامه كثانوية للإمام والخطيب.  

مكاتب تنسيق التعليم

قمنا بافتتاح 6 مكاتب تنسيق في كل من اسطنبول وأنقرة وقونيا وقيصري وبورصة من أجل تنفيذ أنشطتنا التعليمية بشكل أكثر تنظيما، والمساهمة في تطوير الطلاب ماديا ومعنويا 

ولكي تساهم مكاتب التنسيق في التنمية الشخصية لطلابنا قمنا ببناء صالات اجتماعات ومكان للاستراحة وقراءة الكتب فيها 

ويستفيد طلابنا من دروس التقوية والتفسير إضافة للندوات والمؤتمرات التي تقوم بها مكاتب التنسيق.   

فعاليات التعليم في الخارج 

نعمل على مشاركة إخواننا في الجغرافيا المظلومة مشاكلهم، وتلبية احتياجاتهم وتوقعاتهم فيما يتعلق بالتعليم. بدأنا عام 2006 ببرنامح ثانوية الأئمة والخطباء الدولية بهدف المساهمة
في تطوير ودعم التعليم

الديني للمسلمين في أي مكان في العالم. كما أطلقنا أيضا عام 2006 برنامج الشريعة الدولي بتنظيم من رئاسة الشؤون الدينية وبالتعاون مع وقفنا لتجهيز موظفي دين ومدرسين وأكاديميين وموظفي فعاليات

اجتماعية، وأن تكون هذه الخدمات مقدمة من قبل أشخاص مطلعين على الثقافات المحلية، وذلك باستقدام طلاب من الجغرافيا الإسلامية لتقديم التعليم الديني للمستوى الجامعي
والدراسات العليا لهم.

ونقدم الدعم بشكل خاص للدول ذات التعليم المحدود لدعم تنميتها، وذلك بافتتاح أو دعم مدارس الأئمة والخطباء الثانوية وكليات الشريعة خارج تركيا لتقديم التعليم الديني الصحيح
للطلاب ومد يد العون لهم.

برنامج ثانوية الأئمة والخطباء الدولية

بالتعاون بين رئاسة الشؤون الدينية ووزارة التربية والتعليم نقدم فرصة التعليم في مدارس الأئمة والخطباء التركية للطلاب من المجتمعات والدول المسلمة ضمن برنامج ثانوية الأئمة والخطباء التركية الدولية. 

وفي هذ الإطار نقدم التعليم للطلاب من 73 دولة في كل من قيصري وقونيا وبورصة وسيواس واسطنبول في مدارس الأئمة والخطباء الدولية.  

برنامج الشريعة الدولية

بدأ برنامج الشريعة الدولي عام 2006 بالتعاون مع رئاسة الشؤون الدينية بهدف توفير موارد بشرية مؤهلة في المجالات المطلوبة وعلى رأسها الخدمات والتعليم الديني لدى الأتراك القاطنين في الخارج والمجتمعات المسلمة.   

يوفر هذا البرنامج فرصة التعليم العالي الشرعي لمواطنينا خارج تركيا في أوربا وأمريكا وأستراليا وشباب المجتمعات المسلمة الذين أتموا التعليم الثانوي.  

يتم تعليم الطلاب من 76 دولة في 6 جامعات في بلدنا من أجل تبادل الخبرات في المجال التعليمي مع الجغرافيا الصديقة وإنشاء سفرائنا الثقافيين في العالم.   

في إطار البرنامج يتم تغطية المنحة الدراسية ونفقات السكن الجامعي والمساهمة التعليمية والنقل للطلاب المشمولين في البرنامج. ولكي يتمكنوا من مواصلة تعليمهم بأفضل طريقة يتم إنشاء مراكز تنسيق تعليمي في

المدن التي يتواجدون فيها لتهيئة البيئة المناسبة بهدف دعم دروسهم الجامعية ونشاطاتهم الاجتماعية.   

طلابنا المتخرجين من كليات الشريعة في بلدنا، يلبون احتياجات البلدان المذكورة في الخدمات والتعليم الديني بمخزونهم العلمي الشرعي وقربهم من اللغة والثقافة المحلية.  

برنامج منحة الدراسات العليا الشرعية الدولية

تم البدء في هذا البرنامج لإنشاء أكاديميين لمؤسسات التعليم العالي الشرعي يعلمون العلم الشرعي لمواطنينا في الخارج وللأقليات المسلمة في مختلف الدول، ودعم الكادر الأكاديمي للجامعات في تلك الدول 

ومازال طلاب الدكتوراه والتعليم العالي من 31 دولة يدرسون ضمن هذا البرنامج.    

برنامج دعم المتخرجين من مدارس الأئمة والخطباء

يهدف البرنامج لدعم الطلاب الذين درسوا في مدارسنا خارج تركيا أو مدارس الأئمة والخطباء التابعة لنا في تركيا ويريدون متابعة دراستهم الجامعية في أقسام مثل كلية الطب، الهندسة، العمارة،

 والحقوق، التربيةيتم تقديم منحة شهرية للطالب أو التكفل بمصاريف الإقامة.

 مازال 171 طالب من 40 دولة يدرس ضمن هذا البرنامج.   

مؤسساتنا التعليمية خارج تركيا

نقدم خدمة التعليم لـ 25 مؤسسة تعليمية في 14 دولة للمستوى الثانوي والجامعي متكفلين بكافة احتياجاتهم 

طلابنا الذين يتخرجون من المؤسسات التي ندعمها يساهمون في التنمية العلمية والدينية والثقافية للبلدان التي يعيشون فيها من خلال العمل على مختلف المستويات في الجامعات والوزارات والمدارس،

وخاصة في المؤسسات الدينية. 

 

برامج التعليم الدولي

بالتعاون مع مديرية الشؤون الدينية، يتم تغطية جميع نفقات الموظفين الدينيين والذين يأتون ضمن نطاق برنامج التعليم أثناء الخدمة وطلاب التخصص وطلاب دورات القرآن الكريم الذين يأتون إلى

بلادنا من الجمهوريات التركية ودول البلقان وجمهوريات روسيا ذاتية الحكم من قبل مؤسستنا   

الفعاليات الثقافية 

نواصل دراساتنا الثقافية من خلال إنتاج أعمال علمية ودائمة من أجل نقل تراثنا الحضاري العريق إلى الأجيال القادمة. 

 

وقف الديانة التركي مركز البحوث الإسلامية (İSAM)

يواصل مركز الدراسات الإسلامية دراساته العلمية خاصة في مجال العلوم الإسلامية ويساهم في البحوث الإسلامية من خلال دراساته التي تغطي الشرق الأوسط وآسيا الوسطى والبلقان وشمال أفريقيا. 

تأسس İSAM في عام 1983، وأصبح مركزا بحثيا توجيهيا وتشاركيا يلعب دورا رائدا في البحوث الإسلامية على نطاق دولي، ويركز على الفكر الإسلامي والعلوم الإسلامية، ويوفر إنتاج معلومات موثوقة ومستدامة وصحية وأصلية، إضافة إلى إدارة ونشر معلومات صحية وأصلية عن الدين الإسلامي والحضارة والمجتمعات الإسلامية، كما ويدعم تدريب الباحثين. 

إضافة إلى أن İSAM التي تقوم ببحوث داخل وخارج تركيا، قد أنشأت الكثير من الأكاديميين في مختلف المجالات، والذين يقومون بدراساتهم الأكاديمية في مختلف الجامعات.  

http://www.isam.org.tr/ 

  

وقف الديانة التركي الموسوعة الإسلامية

تم إعداد الموسوعة الإسلامية، وهي أهم أعمال مركز الدراسات الإسلامية (İSAM) التابع لوقف الديانة التركي، بدراسة علمية دقيقة من قبل ما يقارب من 2000 مؤلف ولجنة تنقيح قوية على مدى 25 عاما. 

ولقد أضفت الموسوعة المؤلفة من 44 مجلدا مصدرا ثقافيا مهما على خزينتنا الثقافية، وتم منحها الجائزة الكبرى للثقافة والفن المقدمة من رئاسة الجمهورية عام 2014.  

يتألف هذا العمل النادر الذي قدم للعالم الإسلامي من 16.855 مادة تم مسحها ضوئيا من 500 مصدر رئيسيومن الممكن الوصول إلى الموسوعة مجانا عبر الانترنت 

 

https://islamansiklopedisi.org.tr/ 

 

(İLKSAY) هيئة العلم والثقافة والفن والنشر

تعد İLKSAY الخطط والبرامج السنوية للكتب التي سيتم نشرها عن طريق اختيار المنشورات المكتوبة والصوتية والمصورة بما يتماشى مع سياسة النشر لوقفنا.   

 İLKSAY التي تقوم بالمؤتمرات والندوات والجلسات المفتوحة والاجتماعات المماثلة والمسابقات والبحوث والمنشورات في مجال العلوم والثقافة والفن والتعليم، حققت مشاريع هامة مثل مشروع الحديث المصنف وفقا لمواضيعه،

وسلسلة الشيوخ الكبار، وسلسلة كلاسيكيات الأناضول الشعبية، وسلسلة الكلاسيكيات الأخلاقية.   

ومشروع الحديث وفقا لمواضيعه الذي تم البدء فيه مستمر، ويهدف إلى فهم أكبر للقرآن الكريم في عصرنا الحالي وإيصال الرسالة العالمية للقرآن الكريم إلى جميع شرائح المجتمع.    

 

الإسلام بالأحاديث

لقد أضفى كتاب الإسلام بالأحاديث غنى ثقافيا وعلميا على عالمنا، والذي يدعونا إلى استكشاف عالم الحكمة والرحمة لنبينا صلى الله عليه وسلم.  

يعرض لنا الكتاب النموذج النبوي الأسمى على مر العصور لنبينا محمد صلى الله عليه وسلم بلغة بسيطة مفهومة وأسلوب خاص. 

إن هذا العمل الذي تم تحويله إلى الانترنت وعرضه على القارئ هو أيضا نتاج عمل تشاركي يظهر التراكم العلمي للحديث في بلدنا، مع الأخذ بعين الاعتبار الاحتياجات الحالية للمجتمع.    

https://hadislerleislam.diyanet.gov.tr 

معرض الكتاب وفعاليات النشر

من أجل الجمع بين القراء والكتاب والناشرين يقوم وقف الديانة التركي منذ عام 1983 وإلى الآن في شهر رمضان الكريم بتنظيم معرض الكتاب والثقافة في أنقرة واسطنبول.  

ولقد لاقى المعرض الذي أقيم عام 2019 بدورته 38 في أجواء رمضان الروحية إقبالا شعبيا كبيرا.  

ويقدم في المعرض ما يزيد عن 600 منشور مكتوب وصوتي ومرئي يعود لوقفنا إضافة إلى 12 ألف كتاب مختلف لـ 150 دار نشر.  

(KAGEM) مركز المرأة والأسرة والشباب

تعمل (KAGEM) بشكل ممنهج لتزويد المجتمع بمعلومات صحيحة من الناحية العلمية والفكرية والثقافية والفنية.  

تنظم (KAGEM) ندوات ومؤتمرات وورش عمل واجتماعات علمية، بالإضافة إلى أنشطة تهدف إلى تعزيز الأسرة.  

(KAGEM) التي تواصل عمليات التشكل من أجل العمل بنشاط أكبر في جميع أنحاء البلاد، تنظم العديد من الأنشطة التعليمية والأكاديمية واسعة الانتشار مثل “القرآن الكريم، الثقافة والفن، الأسرة، الأبوة، التاريخ الفكري الإسلامي،

 الندوات النسائية، منتدى الشباب، لجنة الأسرة الحاضنة، برنامج العلوم الإسلامية الأساسية” على أساس شامل، وخاصة للنساء والشباب داخل المركز. 

https://tdvkagem.org.tr/ 

 

معرض الصور

« من 2 »