لتكن هديتي القرآن

استأمننا نبينا صلى الله عليه وسلم المبلغ للرسالة العالمية التي كانت وصيته الأولى “إقرأ” قائلا: “خيركم من تعلم القرآن وعلمه”. (البخاري، الترمذي).
قام وقف الديانة التركي بالتعاون مع رئاسة الشؤون الدينية بتنفيذ مشروع “لتكن هديتي القرآن” بهدف إيصال الرسالة السماوية للقرآن الكريم إلى أكبر فئة ممكنة، ودعم الذين يريدون قراءة وفهم وشرح القرآن الكريم، بالإضافة إلى دعم من لا يستطيع قراءة وتعلم القرآن الكريم رغم رغبته بسبب الامكانيات المحدودة.
الهدف من المشروع
إهداء القرآن الكريم، إلى أنحاء العالم الأربعة وخصوصا للجغرافيا التي لا يمكن لها الحصول عليها مع ترجمة القرآن الكريم بلغات مختلفة لأنه من أهم الأعمال التي تقربنا من الله.
حاجة من المشروع
واجه وقف الديانة التركي طلبا كبيرا للقرآن الكريم في الداخل والخارج خلال الفترة الأخيرة. وردا على هذه الطلبات قام وقفنا بالتعاون مع رئاسة الشؤون الدينية بإطلاق مشروع “لتكن هديتي القرآن” آخذين بعين الاعتبار الحاجة في تأمين القرآن الكريم مع ترجمته والمساهمة في فهم أفضل للقرآن وتشكيل وعي عالمي له.
الفئة المستهدفة للمشروع
سيتم تقديم نسخة القرآن المطبوعة بالخط العثماني الرسمي، والتي يمكن للجميع قراءتها بسهولة، بناء على طلب المنظمات المحلية الغير الحكومية والإدارات الدينية الموجودة في الخارج، وعلى رأسها البلقان وبلدان آسيا الوسطى، وفي بلدان أمريكا اللاتينية والقوقاز وجنوب آسيا والشرق الأوسط.
أما داخل تركيا سيتم تقييم الطلبات الواردة من ثانويات الأئمة والخطباء وكليات الشريعة ومساكن طلاب التعليم العالي والمشافي والسجون بحسب الأولوية وسيتم تلبية الطلبات حسب إمكانية المشروع.
أبعاد القرآن الكريم وخطه
يتم طباعة القرآن الكريم بحجمين. أبعاد النسخ التي ستستخدم في تركيا وخارجها 21*13.5. والنسخ التي سترسل خارج تركيا ستطبع باللغة العربية وبالخط العثماني الرسمي. أما التي ستوزع في تركيا فستكون مخطوطة بخط علي القاري. والتبرع بكل نسخة قرآن واحدة تكلف 50 ليرة تركية ضمن تكلفة الشحن. إضافة إلى أنه من الممكن كتابة KURAN ضمن رسالة نصية وإرسالها إلى 4333 للتبرع بـ 50 ليرة لمشروع “لتكن هديتي القرآن” (ملاحظة: الرسالة لخطوط الجوال التركي فقط).

الدول التي تم توزيع القرآن الكريم فيها

معرض الصور

« من 2 »