هدايا وقف الديانة التركي ترسم البسمة على وجوه الأطفال الكمبوديين

13 أبريل 2022 يونيو 10th, 2022

رسم وقف الديانة التركي البسمة على وجوه الأطفال الأيتام والمحتاجين الكمبوديين بالحلوى والبالونات والكرات التي قدمها إضافة للمساعدات الغذائية.

كما قام كل من اختصاصي التعليم في وقف الديانة التركي يحيى أويار وموظف رئاسة الشؤون الدينية محمد كامل يايكان بالاهتمام بالأطفال في المناطق التي ذهبوا إليها كجزء من المساعدات الرمضانية.

زار كل من أويار ويايكان الكثير من المدن والقرى وعلى رأسها العاصمة بونوم بن وقدموا الهدايا من الحلوى والبالونات والكرات للأطفال الأيتام والمحتاجين.

تصور موظفوا الوقف مع الأطفال الذين أحاطوا بهم وقوبلوا باهتمامهم.

وقال أويار بأنهم جاءوا إلى المنطقة كجزء من البرامج الرمضانية والمقابلات الطلابية وشهدوا قصصا حزينة للغاية في المنطقة حيث يعيش الناس بفقر شديد.

وأشار أويار إلى أن الفقر يزداد كلما تم الابتعاد عن العاصمة، وأنه عاش لحظات أثرت فيه حيث قال: “نحن هنا لتقديم مساعدة شعبنا إلى إخواننا في كمبوديا. لقد شهدنا البريق في عيون الأطفال. إن زيارة الناس هنا مهم جدا. لقد زرنا الأطفال الأيتام والفقراء هنا. ورأينا سعادتهم الكبيرة بقليل من الحلوى والبالونات والكرات الصغيرة. إنهم لا يفترقون عنا أبدا. ربما شعروا بالسعادة لوجودنا بقربهم أكثر من حصولهم على المساعدات.”

قالت الطفلة نورة ناو ابنة أحد العائلات التي قدم فريق وقف الديانة التركي المساعدات لها: “لقد جاء إخوتنا هؤلاء من تركيا لرؤيتنا. لقد سعدنا كثيرا، أنا أشكرهم وأشكر تركيا كثيرا.”