الطلاب الإيرانيون الراغبين في الدراسة في تركيا عاشوا حماسة الامتحان في طهران

8 يونيو 2022 يونيو 10th, 2022

اجتاز الطلاب الإيرانيون الراغبين في الدراسة في المدارس الثانوية في تركيا بصعوبة امتحان اختيار الطلاب الأجانب الذي نظمه وقف الديانة التركي ووزارة التربية والتعليم التركية في طهران ضمن “منح الطلاب الأجانب”.

يتكون الامتحان الذي أقيم في مركز يونس أمرة الثقافي في طهران والمقرر أن يستمر ليومين، من مرحلتين كتابية وشفهية.

يتنافس العديد من الطلاب الذين يأتون إلى طهران من مناطق نائية في إيران للمشاركة في الامتحان للدراسة في مدارس الأئمة والخطباء الثانوية في تركيا.

لقد جاؤوا من المناطق النائية في إيران

وقال عبدالعزيز برينيانبور أحد أولياء أمور الطلاب الذين تقدموا للامتحان في بيان أنهم جاؤوا إلى طهران من إيران شهير في ولاية سيستان بلوشستان لإجراء هذا الامتحان.

وقال برينيانبور “لقد جئنا حتى يتمكن أبنائنا من الحصول على منحة دراسية وإكمال تعليمهم في تركيا. نريد أن يتمكن أبنائنا من استكمال تحصيلهم العالي والوصول للنجاح. ولهذا السبب نحن هنا.”

وذكر الطالب الإيراني محمد علي أنه تعلم اللغة التركية من الأفلام التي شاهدها وقال: “لقد جئت من مدينة غوموش تبة في ولاية كلستان. لقد جئت لأنني أرغب في الدراسة في تركيا. أنا أحب تركيا كثيرا لذلك شاركت في هذا الامتحان.”

وقال الطالب محمد مالك أنه جاء من مدينة تشابهار في ولاية سيستان بلوشستان إلى طهران من أجل الامتحان.

وأضاف مالك أنهم 9 أشقاء، ستة ذكور وثلاث بنات، وأنه في الصف التاسع ويحفظ 25 جزء من القرآن الكريم، وأنه كان إماما خلال شهر رمضان.

وذكر مدير مدرسة الأئمة والخطباء الثانوية الدولية للإناث في بنديك بكرأقمان والذي شارك في لجنة الامتحان، أن طلابا من 100 دولة تلقوا تعليمهم في تركيا ضمن هذا البرنامج.

وقال أقمان: “لدينا الآن 108 طالبا من 60 دولة في مدرستنا. نقوم أولا بتدريس اللغة التركية بشكل جيد لطلابنا من مختلف أنحاء العالم. ويبدأون بالتحدث بالتركية من الفصل الدراسي الأول في الصف التاسع.”

وأشار أقمان بأن الطلاب الأجانب بدأوا يتلقون التعليم في مدراس الأئمة والخطباء مثل الطلاب الأتراك وأضاف: “لا نقدم تعليما مختلفا عن ما نقدمه للطلاب الأتراك في التعليم الثانوي. بعد انتهاء تعليمهم سيصبح هؤلاء الطلاب سفراء بر لتركيا في مختلف دول العالم إن شاء الله.”

صرح المختص بشؤون الطلاب في مديرية التعليم والخدمات الثقافية في وقف الديانة التركي مراد أونال، أنهم قدموا طهران من أجل مقابلات الطلاب الذين قدموا مسبقا على منح وقف الديانة.

وأعرب أونال عن سعادته بالطلبات وقال: “تقدم 85 طالبا من طهران. مقابلاتنا مستمرة. رغبات ونجاح طلابنا إلى الآن جيدة جدا.”

وقال أونال أنهم تعاونوا مع وزارة التربية على إدخال الطلاب المؤهلين إلى مدارس المشاريع وخاصة مدراس المشاريع التي تستقبل الطلاب عن طريق الامتحان، وبهذا الشكل قدمنا فرصة للطلاب للدراسة في تركيا.

وذكر أونال بأن الطلاب قد أتيحت لهم الفرصة للتفاعل مع الطلاب من مختلف أنحاء العالم في المدارس التي ذهبوا إليها وقال: “يمكن لطلابنا الاستفادة من بعضهم البعض نتيجة التشاور بينهم ثقافيا وعلميا.”

وأشار أونال بأنه يمكن للطلاب استكمال تعليمهم في كلية الشريعة بعد ثانوية الأئمة والخطباء الدولية ومضيفا: “وإذا كانت لديهم رغبة، فإن التعليم في الماجستير ضمن نطاق منح الديانة قد بدأ الآن، ونضمن لهم الحصول على التعليم ضمن مؤهلاتهم.”